اخبار / اليوم السابع

مديرية الزراعة بالشرقية تعلن زراعة 366 ألف فدان في حقولها بالقمح

قال المهندس " أشرف نصير" مدير عام الزراعة بمديرية الزراعة بالشرقية، إن زراعة محصول القمح تحتل المركز الأول فى المحاصيل الحقلية فى محافظة الشرقية، لكونه محصول استراتيجي هام، منوها إلى زراعة  366 ألف فدان من محصول القمح  من إجمالى المساحة المستهدف زراعتها هذا العام  وتقدر 443 ألف فدان.

 

وأوضح أن الفوائد التى أصدرها معهد المحاصيل الحقلية بمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة، مع بداية زراعة المحصول والتوسع فى زراعة محصول القمح بالمصاطب بالموسم الجديد لزيادة الإنتاج، فبدأ عدد من  المزارعين يتجهون  إلى الزراعة الحديثة وزراعة القمح بنظام المصاطب لزيادة الانتاج، حيث ابتكرت طريقة زراعة القمح على المصاطب لمواجهة ندرة المياه والتغيرات المناخية وزيادة الانتاجية لانها تؤدى الي تحسين الصفات المحصولية وينعكس ذلك ايجابيا على الانتاج، حيث  توفر كمية التقاوى المستخدمة فى الزراعة وانتظام توزيع "البذرة " فى الحقل، و انتظام عمق الزراعة وضمان تغطية الحبوب عقب الزراعة، وتساعد على توفير وترشيد استهلاك مياه الرى، وتساعد فى زيادة سرعة الإنبات نسبته وانتظام نمو النباتات وزيادة التفريع وتقليل منافسة النباتات لبعضها، وتعمل على زيادة المحصول من الحبوب عن الزراعة البدار فى أحواض أو على خطوط.

 

وتابع أن عملية زراعة القمح مستمرة حتى شهر منتصف ديسمبر، وجار التوعية بطرق الزراعة الحديثة وكيفية مقاومة الحشائش العريضة والنجيلية، لزيادة محصول القمح، كما يعمل الجهاز الإرشاد على القيام بعقد ندوات توعوية لتشجيع المزارعين على زراعة القمح على مصاطب والتى تعود على المزارع بأعلى إنتاجية وكذا ترشيد استهلاك المياه.

 

وكانت وزارة الزراعة استعدت بتوفير جميع مستلزمات الإنتاج للموسم الشتوى الجديد وخاصة الأسمدة والتقاوى، وعمل حملات بحقول الزراعات على رأس الغيط لحث المزارعين على زيادة المساحات المنزرعة، خاصة من محصول القمح المحصول الأول، ومتابعة طرح التقاوى بالسعر المدعم، وتخصيص خط ساخن للإبلاغ عن التلاعب فى أسعار التقاوى.

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا