اخبار / اليوم السابع

تعرف على جهود "التراث الحضارى" بالشرقية.. أبزرها تطوير ميادين متلقى تل بسطا

استعرضت الدكتورة نرمين عوض الله مديرة إدارة التراث الحضارى بمحافظة الشرقية، مجهودات الإدارة خلال عام،  حيث أشارت إلى أنه تم الانتهاء من تطوير ميدان الحصان بمدينة بلبيس، ميدان المنسى بمدينة منيا القمح، كورنيش منيا القمح (ممشى أهل منيا القمح )، طريق المحمودية والجزيرة الوسطى بطريق المسلمية وطريق أولاد صقر - صان الحجر، بوابة مدخل مدينة القنايات - الزقازيق، تطوير ميدان الإشارة - بمدينة منيا القمح ، وضع جدارية منيا القمح.

 

وأضافت أنه تم تجديد الأحياء التراثية بعد التعرف على سُبل الحفاظ على التراث المعماري والعمرانى من أجل توفير الآلية العلمية والفنية لحماية واستمرار تراث المدينة المصرية، كركيزة أساسية لبرامج التنمية وخدمة المجتمع والتي شملت، مبنى الضرائب العقارية ونقطة الشرطة بالعزيزية، مبنى الضرائب العامة بمدينة منيا القمح، كوبرى العزيزية بمنيا القمح، مسجد الحريرى بالزقازيق، المسجد الكبير - أبو شعبة (غير مسجل)، مبنى سكنى بالصاغة بمدينة الزقازيق،

كوبرى السكة الحديدية بمدينة منيا القمح، مبنى أبو رخيه - شارع عناني بك المنتزة -الزقازيق، مبنى الإسراء (قسم النظام) بمدينة الزقازيق، مبنى بالمنتزة بمدينة الزقازيق، صوامع الغلال بمنيا القمح .

 

وأشارت مديرة إدارة التراث الحضارى، إلى أنه في إطار المحافظة على الهوية الوطنية وترسيخ قيم الانتماء لنشأة جيل من الشباب الواعى بقيمة المواطنة والحفاظ على هويتنا المصرية والعربية تم تنظيم ندوات ورحلات تثقيفية وتعليمية لعدد من طلاب المدارس على مستوى نطاق المحافظة، وذلك بالتعاون مع منطقة آثار تل بسطا و مدير متحف تل بسطا ومفتشى الآثار بالمحافظة وكانت كالآتى، اليوم العالمى للتراث الموافق يوم 18 / 4 /2022،  فعاليات الدورة الأولى من مهرجان تل بسطا للموسيقى والغناء بتل بسطا من 20 - 22 مايو 2022،  ملتقى الوعى الأثرى بعنوان " تراثنا نحميه ونحييه " بمكتبة مصر العامة .

 

وبدوره، أكد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية على أهمية دور إدارة التراث الحضارى بالديوان العام فى وضع رؤية لتحسين الصورة البصرية لشوارع وميادين المحافظة، من خلال إشرافها الكامل على تنفيذ تطوير وتجميل الشوارع والميادين العامة بوضع المجسمات واللوحات الجدارية التى تزينها، تماشياً مع خطه التطوير والتجميل التى تشهدها مدن المحافظة .

 

أضاف محافظ الشرقية، أن إدارة التراث الحضارى تقوم بإزالة كافة التشوهات والتلوث البصرى وتعمل على الحفاظ على الطابع المعماري و العمراني بالمناطق التى تشهد أعمال التطوير والتجميل، وتسعى لتحقيق القيم الجمالية للعمران المصرى بشكل عام بما يشمله ذلك من طرق وميادين و شوارع و حدائق وفراغات عامة ومباني عامة .

 


 

 

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا