سيارات / نبض

سلسلة جديدة من السيارات الكهربائية قريباً

كشفت هوندا عن "سلسلة Honda 0"، وهي سلسلة جديدة من السيارات الكهربائية، حيث تعتزم إطلاقها عالمياً بدءاً من عام 2026. وتعتزم الشركة تنظيم العرض العالمي الأول لنموذجي الصالون وSpace-Hub في معرض CES لعام 2024 في مدينة لاس فيجاس بولاية نيفادا الأمريكية. كما أطلقت هوندا العرض العالمي الأول لعلامة H الجديدة والمخصصة حصرياً لنماذج الجيل الجديد من السيارات الكهربائية من هوندا. وتخطط هوندا لطرح النموذج الأول من سلسلة Honda 0 على مستوى العالم، بدءاً من أمريكا الشمالية لتتوسع لاحقاً إلى اليابان وآسيا وأوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط وأمريكا الجنوبية.

تجاوز القيود المختلفة

وتعتمد شركة هوندا في مبيعاتها العالمية على شعار علامتها التجارية "The Power of Dreams How we move you" "قوة الأحلام كيف نحركك". وينقل هذا الشعار رسالة شركة هوندا المتمحورة حول تصنيع منتجات وخدمات التنقل التي تمكن الأشخاص من "تجاوز القيود المختلفة مثل الزمان والمكان" و"زيادة قدراتهم وإمكانياتهم". وتلتزم هوندا بتحقيق الحياد الكربوني لجميع المنتجات والأنشطة التي تشارك فيها بحلول عام 2050، مع عزمها زيادة نسبة مبيعات السيارات الكهربائية وFuel Cell ُElectric vehicle إلى 100% عالمياً بحلول عام 2040.

وترمز سلسلة هوندا Honda 0 إلى عملية التحول الكبير لمنتجات هوندا لتواكب شعار علامتها التجارية العالمية وسياسة التحول للطاقة الكهربائية. وتجسد السلسلة الجديدة التزام هوندا بمواجهة التحدي المتمثل في تطوير تصميم جديد كلياً من المركبات الكهربائية، مما يسلط الضوء على توجه العلامة للتمسك بجذورها مع تبني خمس قيم أساسية، تتمثل في توفير تصميم فني لافت، ونظام قيادة ذاتية/ نظام قيادة مساعدة متقدم لضمان السلامة وراحة البال، مع ضمان "المساحة" للأشخاص من خلال إنترنت الأشياء والتقنيات المتصلة، وتجربة قيادة مميزة تمنح شعوراً بالانسجام مع السيارة وتعزز كفاءة استهلاك الطاقة الكهربائية.

الرجوع إلى جذور هوندا

"رفيع، خفيف، ذكي" هو مفهوم جديد للمركبات الكهربائية عمل خلاله فريق التطوير على الرجوع إلى جذور هوندا لتقديم رؤية جديدة لتصميم المركبات الكهربائية المستقبلية. وتهدف هوندا إلى مواصلة الابتكار من خلال تجاوز التحديات المتعلقة بتصميم مركباتها العريض والثقيل بسبب زيادة سعة البطارية، حيث تعتمد نهجاً جديداً يتمثل في "رفيع وخفيف وذكي" ويركز على المجالات التالية:

رفيع:

يساهم هذا المفهوم في تعزيز إمكانات التصميم، بما في ذلك التصميم المنخفض للمركبة، وتحقيق أداء ديناميكي انسيابي رائع من خلال استخدام منصة.....

لقراءة المقال بالكامل، يرجى الضغط على زر "إقرأ على الموقع الرسمي" أدناه

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة نبض ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من نبض ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا