اقتصاد / الخليج 365

انجازات "ابدأ" فى تطوير الصناعة المصرية ورفع شعار "صنع فى مصر " بالأرقام.. فيديو

شكرا لقرائتكم خبر عن انجازات "ابدأ" فى تطوير الصناعة المصرية ورفع شعار "صنع فى مصر " بالأرقام.. فيديو والان مع تفاصيل الخبر

القاهرة - سامية سيد - انطلقت المبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية "ابدأ" خلال "الملتقى والمعرض الدولي الأول للصناعة" في 29 أكتوبر 2022 بتكليف من الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لخريجي البرنامج الرئاسي لتأهيل الشباب للقيادة بربط مبادرة حياة كريمة بمشروع متكامل يدعم تطوير وتوطين الصناعة وتنمية العنصر البشرى، فضلًا عن تحقيق التمكين الاقتصادي للفئات المستهدفة في مختلف قرى حياة كريمة.

لذلك فأن شركة "ابدأ" لتنمية المشروعات - والتي تُعد الذراع التنفيذي للمبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية "ابدأ" - تساهم فيها مؤسسة حياة كريمة بحصة حاكمة بما يضمن توفير مصدر مستدام لتمويل حياة كريمة ومشروعاتها المستقبلية، وتعمل شركة "ابدأ" من خلال 3 محاور رئيسية، وهي محور المشروعات الكبرى، ومحور دعم الصناعة، ومحور التدريب والبحث والتطوير.

ولعل أحد أهم أهداف محور دعم الصناعة هو التنسيق والتواصل المستمر مع فريق مؤسسة حياة كريمة المتواجد في كافة قرى ومراكز حياة كريمة بمختلف محافظات مصر، وذلك لتوحيد كافة الجهود لتذليل العقبات وبحث المشكلات التي تواجه أصحاب المصانع المتعثرة، لمعاودة الإنتاج وانتظام سير العمل مرة أخرى، كما يساهم محور دعم الصناعة في تحقيق التمكين الاقتصادي من خلال توطين سلاسل صناعات متكاملة بمراكز حياة كريمة تضمن تعظيم استغلال القيمة المضافة لموارد هذه المراكز، وتوطين صناعات حديثة بها، مما يعمل على خلق فرص عمل جديدة للحد من البطالة، بالإضافة إلى دعم العمالة الغير منتظمة.

أما فيما يخص محور التدريب والبحث والتطوير، فأنه يهدف إلى توفير التدريب الفنى والمهني والتثقيفي للعمالة المصرية وفقًا للمقاييس الدولية، بالإضافة لتوفير فرص العمل اللائقة بمعدلات عائد مناسبة تؤمن حياة كريمة للعامل المصرى، كما يسعى إلى تحقيق الاستدامة من خلال تطوير مؤسسات التعليم الفني والتدريب المهنى التابعة للدولة واعتمادها طبقًا للمعايير الدولية  لتلبي متطلبات واحتياجات سوق العمل المحلي والاقليمي والدولي من التخصصات والمهارات المختلفة التى يحددها أصحاب العمل بقطاعات الصناعة المختلفة.

‎وإنطلاقا من اهتمام مبادرة "ابدأ" بمحور دعم الصناعات، تلك كانت بعض نتائج جهودها على الأرض منذ بداية العمل، حيث تسعى المبادرة الوطنية لتطوير الصناعة المصرية "ابدأ" في المرحلة الأولى إلى تحقيق 3 أهداف أساسية وهم توفير فرص عمل، تقليل الفاتورة الاستيرادية، ودعم وتوطين الصناعات الحديثة للعتماد على المنتج المحلي، وذلك من خلال تطوير أنظمة وخطوط النتاج، أو استحداث منتجات وأنظمة جديدة تتوافق مع التطور التكنولوجي، وف ًقا للمعايير والمقاييس الدولية بهدف رفع القدرات التصديرية المصرية، وزيادة تنافسية المنتج المصري في الأسواق الخارجية القليمية والعالمية.

2- ابدأ خل الحل الأمثل للخروج من الأزمة الاقتصادية وتوطين الصناعة المصرية بالتركيز على الصناعة في الدولة والقطاع الخاص، وحاليًا يسعى المستوردون إلى توطين الصناعة كبديل عن الاستيراد».

2- أحد تصريحات حسن عبدالله، محافظ البنك المركزي مسلطا الضوء على دور مبادرة ابدأ خلال المؤتمر الاقتصادى في إنقاذ المصانع المتعثرة أي اللى توقفت عن العمل بسبب مشاكل بتواجهها مثل مشاكل مالية وتعطل التصاريح ومشاكل فى الإنتاج.

3- جاء دور مبادرة "ابدأ" لدعم المصانع المتعثرة وتيسير تحدياتها ، للتواصل مع مبادرة ابدأ، يُرجى إرسال بياناتك الخاصة وتفاصيل المشكلة علي الموقع التالي

وذلك حسبما أفادت الصفحة الرسمية للمبادرة، https://ebda.com.eg/ ، حيث يتم إ ختيار تواصل معنا ومن ثم تحديد الفئة التى تنتمى إليها وتسجيل بياناتك للتواصل معك فى أقرب وقت.

4- تولى مبادرة ابدأ اهتماما كبيرا بقطاع الصناعات الكيميائية ، ويعمل حاليا محورالمشروعات الكبرى الخاص بالمبادرة على مشروع قومى استراتيجى لإنتاج السيليكون وذلك بالشراكة مع شركة إنارة (شريف الجبلى) والقابضة للكيماويات.

ويهدف المشروع إلى رفع القيمة المضافة للكوارتز 15 دولار/طن إلى 2000 دولار /طن ليصل إلى 20 ألف دولار/طن  فى المرحلة الأخيرة.

5- تهتم مبادرة #ابدأ بقطاع الصناعات المعدنية فيعمل حاليا محور المشروعات الكبرى الخاص بالمبادرة على مصنع ينتج مستلزمات ومكونات محطات المياه بالشراكة مع مجموعة حسن علام وشركة باركسون الأمريكية كشريك تكنولوجى.

لأن محور دعم الصناعات يستهدف المصانع المصرية المتعثرة والمخالفة لتقديم الدعم الفنى والمادى لها لمساندتها حتى تستطيع تقنين أوضاعها.

ويعمل محوردعم الصناعات , وذلك بالتنسيق المستمر مع فريق مؤسسة حياة كريمة الموجودة فى كافة قرى ومراكز حياة كريمة, على البناء على جهود الدولة و طفرة البنية الأساسية وعمل تمكين اقتصادى من خلال توطين صناعات متكاملة بمراكز " حياة كريمة " تضمن تعظيم استغلال القيمة المضافة بهذه المراكز وتوطين صناعات حديثة بها.


6- إن قطاع الأجهزة الكهربائية المنزلية هو من القطاعات التى نجح محور المشروعات الكبرى الخاص بمبادرة ابدأ فى عقد شراكات به.

وبالتالى جذب محور الشراكات الكبرى مستثمرين من اليابان والصين وتايوان وإيطاليا وتركيا لتوطين صناعات مكونات الأجهزة الكهربائية المنزلية.

7- وقعت مبادرة ابدأ عقد شراكة مع الأكاديمية الوطنية للتدريب كشريك استراتيجى  لها فى مجال التدريب.

فالأكاديمية الوطنية ستوفر خدمات التدريب المختلفة وستشرف على جهات التدريب الحكومية وغير الحكومية التى تستهدف  مبادرة ابدأ التعامل معها.

8- لكل قصة نجاح شركاء صدقوا فيها ودعموها ، ومبادرة ابدأ لها شركاء نجاح من بداية الرحلة من
رئاسة مجلس الوزراء ووزارة الصناعة والتجارة  والهيئة العربية للتصنيع  واتحاد الصناعات والأكاديمية الوطنية للتدريب.


9- يتمثل دور محور التدريب في توفير التدريب الفني والمهني والتثقيفي للعمالة الحالية بقطاع الصناعة.
وخاصة, المصانع المتعثرة والعمالة الجديدة التي يحتاجها قطاع الصناعة, بما يضمن توفير عمالة مثقفة ومدربة طبقاً للمعايير الدولية.

وذلك لتلبي احتياجات سوق العمل المحلي والاقليمي والدولي في التخصصات والمهارات المختلفة التي يحددها أصحاب العمل.

   وذلك يضمن توفير فرص عمل لائقة بمعدلات عائد مناسبة تؤمن حياة كريمة للعامل المصري

10- يساعد وجود مبادرة حياة كريمة في كل قري مصر على بناء علاقة قوية مع المواطنين. كما يساعد على إنشاء قاعدة بيانات واضحة حديثة عن التحديات الموجودة بالمناطق المختلفة.

و كما ساعد وجود حياة كريمة علي إنشاء قاعدة بيانات بالفرص الاستثمارية المختلفة الموجودة  في مصر، وذلك لأن هناك مناطق ومحافظات بأكملها مشهورة بصناعات معينة,  والتي سنقوم بالاستفادة من خبرة الأهالي بها في تلك الصناعات و سنقدم الدعم اللازم لتلك الصناعات عن طريق تقديم دعم فني وتسهيلات للتراخيص وغيرها.


10- الفاتورة الاستيرادية هى المنتجات التي تستوردها مصر من الدول المختلفة سنوياً، والفاتورة الاستيرادية تؤثر بالتأكيد علي الميزان التجاري. بمعني آخر، عندما نُصنع منتجات أكثر من التى نستوردها سيصبح الميزان التجاري في صالح مصر وليس العكس. ولذلك تستهدف ابدأ تقليل الفاتورة الاستيرادية عن طريق توطين الصناعة المصرية.
 
الأولوية بالتأكيد لأكثر المنتجات التى يتم استيرادها حالياً من الخارج، وذلك لأنها تستهلك الكثير من العملة الصعبة.  فنحن في احتياج لها الآن, ولذلك تعمل مبادرة ابدأ فى كل القطاعات بالتوازى، لأن تلك المشروعات ستوفر العملة الصعبة وستساعد على حل مشكلة البطالة.

11- تسهم ابدأ فى مشروع  شركة ابدأ حوا لجنوط وسائل النقل الخفيف ، ومن المتوقع أن ينتج 90 ألف جنط سنويا. وذلك سيؤدى إلى زيادة في الصادرات بقيمة 6 مليون دولار وسيوفر فى الواردات حوالى 12 مليون دولار. وسيتم افتتاحه في سبتمبر 2023.

12- تم توقيع ابدأ لعقود إنشاء أول مصنع في مصر لتصنيع صمام أمان الغاز بقيمة استثمارية تبلغ 7.6 مليون دولار بالشراكة مع شركة COPRECI الأسبانية وشركة Fresh Electric و Al-Araby.
وسينتج هذا المصنع حوالى ١٥ مليون صمام سنوياً.

13- تسهم ابدأ بمشروع شركة الوايلر فريد لتصنيع الطلمبات ومن المتوقع أن ينتج حوالى 5000 طلمبه سنويا.

وذلك سيؤدى إلى زيادة في الصادرات و سينعكس على الواردات ليوفر حوالى 200 مليون دولار.
وتم افتتاح هذا المشروع في أكتوبر 2022.

14- يهتم محور "المشروعات الكبرى" الخاص بمبادرة #ابدأ بقطاع وسائل النقل والمعدات الثقيلة وذلك من خلال تنفيذه
لمشروع لإنتاج اللوادر و الحفارات و المولدات بالشراكه مع شركه بيكو ومجموعة من شركاء التكنولوجيا.

15- على مدار السنوات الأخيرة، وجهت مصر مواردها لتنفيذ العديد من مشروعات البنية التحتية ومشروعات النقل والطرق والكباري، وبعد نجاح هذه المشروعات، بدأت مرحلة الاستفادة من هذه البنية في توطين الصناعة، بتأسيس “ابدأ”، الشركة الوطنية التي تهدف إلى تطوير وتنمية الصناعة المصرية، وذلك بمشاركة مؤسسة “حياة كريمة".
 


 

 

يمكنكم متابعة أخبار مصر و العالم من موقعنا عبر جوجل نيوز

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الخليج 365 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الخليج 365 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا