عرب وعالم / نبض

مفاجآت جديدة في حياة سفاح التجمع.. قريب زوجته يكشف تفاصيل مرعبة

مفاجآت جديدة في حياة سفاح التجمع.. قريب زوجته يكشف تفاصيل مرعبة

مفاجآت جديدة بشأن سفاح النساء في مصر، المعروف بـ"سفاح التجمع" كشفها أحد أقارب طليقته التي انفصلت عنه قبل 3 سنوات، وتبحث حاليا عن ابنها من القاتل لضمه لأحضانها

وكشف قريب طليقة "سفاح التجمع"، لـ"العربية نت"، أن السفاح "كريم سليم و "لبنى" زوجته تعرفا على بعضهما قبل عامين من الزواج، وهو شخصيا بارك الزيجة، بعدما ظن خيرا في "كريم".

وكان انطباعه الشخصي أنه جيد اخلاقيا " فهو إبن لوالدين منفصلين منذ فتره كبيره والأم تعمل موظفه بإحدي السفارات بالقاهره مضيفا أنه فوجئ منذ نحو أربع سنوات أن الزوجة لبنى فقدت كثيرا من وزنها وصارت 30 كجم فقط، بعدما كانت ممتلئة الجسم، بسبب معاناتها النفسية مع زوجها.

وأضاف أن حياة "لبنى" مع زوجها، لم تستمر طويلا قبل أن تهرب منه عدة مرات داخل مصر، دون أن تفصح عن أسباب لأسرتها، خاصة أنها كتومة، وكانت غالبا تسوق أسبابا عادية لكنها بدأت تلمح لخيانته لها.

وأضاف قريب طليقة السفاح : "أن الزوجة تواصلت معه للوساطة، لكي تحصل على الطلاق، ولذلك اجتمع مع كريم ووالده ورفض الزوج الطلاق وأكد على تمسكه بها مهددا بقتلها لو فكرت في الأمر مرة أخرى.

وقال قريب طليقة السفاح أن الزوجة، التي تحمل الجنسية الأيرلندية والمصرية، اضطرت وقتها للهرب عقب تدهور حالتها النفسية، وبسبب خوفها الذي يصل لحد الرعب منه، وتصريحها بأنها تخاف من أن يقتلها، مما دعاها لاختيارها اماكن لتهرب اليها تكون ذات نظام أمني صارم لحمايتها موضحا أن السفاح بعدما علم بمكان إقامة زوجته في القاهرة، ارسل لها بلطجية للنيل منها لكنها استنجدت بالشرطة وحررت محضرا ضده، وطاردها أيضا عندما انتقلت لمكان آخر فرت إليه بالإسكندرية.

هروب.....

لقراءة المقال بالكامل، يرجى الضغط على زر "إقرأ على الموقع الرسمي" أدناه

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة نبض ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من نبض ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا