الارشيف / اخبار / اليوم السابع

الرعاية الصحية: تقييم استخدام الأدوية ركيزة لتطبيق برامج إدارة جودة الصيدلة

أعلنت الهيئة العامة للرعاية الصحية، عن إنشاء وحدة لتقييم استخدام الأدوية والملائمة الدوائية لتحسين جودة الرعاية وفعالية الدواء بشكل عام والحد من سوء استخدام وتعاطي الدواء، وذلك تفعيلًا لقرارات مجلس إدارة الهيئة، برئاسة الدكتور أحمد السبكي رئيس مجلس إدارة الهيئة ومساعد وزير الصحة والسكان والمشرف العام على مشروع التأمين الصحي الشامل، في الاجتماع الأول للمجلس في دورته الثانية والدوري رقم (56)، وفي إطار التنسيق والتكامل مع الدور الحيوي الذي تقوم به هيئة الدواء المصرية.

 

وأشار الدكتور شريف كمال، مستشار رئيس هيئة الرعاية الصحية للشئون الصيدلية وإدارة الدواء ومدير إدارة الدواء والشئون الصيدلية بالهيئة، إلى أن وحدة تقييم استخدام الأدوية والملائمة الدوائية تستهدف تحسين جودة الرعاية وفعالية الدواء بشكل عام بالمنشآت الصحية التابعة للهيئة بمحافظات التأمين الصحي الشامل، ومنع التفاعلات الدوائية العكسية، وتشجيع ممارسة استخدام الأدوية المسندة بالبينة والمناسبة سريريًا والفعالة، والحد من سوء استخدام وتعاطي الدواء، وتقليل التكاليف المتعلقة بالتعاطي غيرالملائم للأدوية.

 

وأوضح، أن برنامج تقييم استخدام الأدوية يقوم الصيدلي كجزء أساسي في الفريق الصحي بمشاركة الطبيب في وضع الخطة العلاجية ومتابعة تنفيذها مع المريض أو فريق التمريض، حيث يقوم بمراجعة وصفة الطبيب للتأكد من ملائمة الدواء للمريض من حيث "دواعي الإستعمال، الجرعة، معدل تكرار الجرعة، طريقة الإعطاء"، وبعد ذلك يقوم بتحضير العلاج في شكل يناسب المريض، كما يقوم بتدريب التمريض على إعطاء العلاج، متابعًا أنه تشمل متابعة الصيدلي للمريض برنامج تقييم استخدام الأدوية الذي يعمل على مستويات عدة مستوى المريض الفرد أو مجموعة المرضى أو مستوى الصرف والمخزون.

 

وأضاف، أن برنامج تقييم استخدام الأدوية نظام معتمد ومنظم ومستمر لتحسين الجودة لاستخدام الأدوية داخل المنشآت الصحية، مشيرًا إلى أنه يتم تقييم استخدام الأدوية باستخدام مجموعة من المعايير والمحددة مسبقًا، مع بذل الجهود لتصحيح أنماط الاستخدام التي لا تتوافق مع هذه المعايير، كما يتضمن آلية لقياس فعالية الإجراءات التصحيحية لتعزيز الاستخدام الأمثل والمناسب والآمن والفعال للأدوية.

 

وتابع: أن تقييم استخدام الأدوية هي عملية شاملة وديناميكية للمراجعة والتقييم والتدخل، وتشمل مرحلتان أساسيتان تعملان في دورة تكرارية، المرحلة الأولى "استقصائية" تشمل قياس وتعريف تعاطي الأدوية، وتحديد مشاكل تعاطي الأدوية، وقياس تأثير التدخلات، والمرحلة الثانية "تدخلية" يتم فيها حل المشكلات، وبناء الإجماع العلمي على الأدلة الاسترشادية، وتنفيذ النشاطات والإجراءات التصحيحية من أجل تحسين تعاطي وفاعلية الأدوية.

 

وأكد الدكتور شريف كمال، أن نظام تقييم استخدام الأدوية ركيزة أساسية لتقديم خدمة الصيدلة وممارسة الصيدلة السريرية وبرامج ضمان وإدارة جودة الصيدلة، وضمان حصول المريض على أعلى فاعلية علاجية وأقل أعراض جانبية والحفاظ على جودة حياة المريض، مشيرًا إلى أنه سيتم التركيز على المضادات الحيوية لأن الاستخدام الأمثل للأدوية تبدأ مراحله الأولى بالاستخدام الأمثل للمضادات الحيوية، ولافتًا إلى أنه حددت منظمة الصحة العالمية دور الصيدلي في ثلاثة محاور، أهمها تحسين صحة المجتمع، ثم الوقاية من المرض، ثم علاج المرض.

 

 


انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا