اقتصاد / نبض

ما الأشياء التي ندم عليها 3 من أصحاب الملايين العصاميين من المتقاعدين مبكراً؟

ما الأشياء التي ندم عليها 3 من أصحاب الملايين العصاميين من المتقاعدين مبكراً؟

لكي تتوقف عن العمل في الثلاثينيات أو الأربعينيات من عمرك، يجب أن تكون قد تراكمت لديك تدفقات كبيرة من الدخل بدون عمل، أو خبأت ما يكفي من المال في حسابات الاستثمار التي تكفي للسحب إلى نهاية العمر، وكلاهما يتطلبان الذكاء والانضباط.

لكن حتى أولئك الذين وصلوا إلى هذا المستوى من الاستقلال المالي يشعرون بالندم.

تحدثت شبكة CNBC مع ثلاثة مليونيرات من المتقاعدين المبكرين والذين لديهم بعض الأشياء التي يتمنون لو فعلوها بشكل مختلف، ومن بين هذه الأشياء ما يلي:

عدم الادخار أكثر عبر الاستثمار

تقاعد ستيف أدكوك في عام 2016 عن عمر يناهز 35 عاماً بحوالي 900 ألف دولار، وهو إجمالي سرعان ما دفعته المكاسب في سوق الأسهم إلى أكثر من مليون دولار. وفي نهاية المطاف، قام بتوفير جزء كبير من راتبه واستثمره، ولكن لم يكن هذا هو الحال في وقت مبكر من العمر.

يقول: "الشيء الوحيد الذي كنت أتمنى لو فعلته أكثر هو الادخار، وخاصة من خلال الاستثمار بقوة أكبر". "كلما طالت مدة استثمارك، زادت الأموال التي ستحصل عليها عند فترة التقاعد".

:

يقول أدكوك إنه فعل "الحد الأدنى" عندما يتعلق الأمر بالادخار في أوائل العشرينات من عمره.

يقول: "كنت أدخر 10%، وهي نسبة الادخار/ الاستثمار الموصى بها عادة من دخلك".

ما يصفه أدكوك بالحد الأدنى هو نقطة بداية معقولة جداً للعديد من المدخرين. ولكن إذا كنت ترغب في بناء نوع المحفظة التي تسمح لك بالتقاعد مبكراً، فسيتعين عليك الاستثمار قدر الإمكان، في أقرب وقت ممكن.

مراقبة الاستثمارات بقلق

ترك أليكس ترياس وظيفته في سن 41 عاماً، وبعد سنوات قليلة، انتقل إلى وجهة شهيرة للمتقاعدين الأميركيين المبكرين: البرتغال. اشترى ترياس وزوجته نوكي منزلاً في لشبونة في عام 2015 ويعيشان حالياً على دخل الأرباح من محفظة أسهمهما.

في بداية حياته المهنية، كان ترياس يراقب استثماراته بقلق شديد، وهي.....

لقراءة المقال بالكامل، يرجى الضغط على زر "إقرأ على الموقع الرسمي" أدناه

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة نبض ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من نبض ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا