اخبار / بوابة فيتو

انتزعت الحلق بالدم، قصة الطفلة ريتاج والجارة التي غلبت الشيطان قبل ساعات من محاكمتها (فيديو)السبت 01/يونيو/2024 - 06:45 ص الشارع إلى منزلها وسرقت قرطها الذهبي بالقوة ثم قامت بكتم نفسها حتى فارقت الحياة وقطعت يديها وقدميها، ثم أشعلت النيران في جسدها باستخدام البلاستيك ووضعتها في جوال، وألقتها بجوار

  • 1/2
  • 2/2

في تمام الساعة الرابعة عصرًا، ذهبت الطفلة الصغيرة ذات الثالثة من العمر إلى منزل جدتها بقرية نجع إبراهيم، مركز نجع حمادي، شمال محافظة قنا التي كانت تنتظرها في هذا الوقت لكنها لم تصل في الموعد المحدد، ومع غروب الشمس بدأ القلق يساور الأم، ويدب الخوف في قلبها، وبدأت رحلة البحث عن الطفلة ريتاج والجميع خرج للبحث عن الطفلة، ولم تمضي ساعات ويصعق الجميع من هول ما اكتشفوه بجثة ريتاج حيث عثروا عليها مقتولة بطريقة بشعة. 

"فيتو" التقت والد ووالدة الطفلة ريتاج عاطف محمود، لتروي تفاصيل الجريمة البشعة قبيل ساعات من إسدال الستار على محاكمة القاتلة.

e004b4759c.jpg
الأم المكلومة، فيتو

الأم المكلومة تروي تفاصيل اليوم الحزين

قالت صفاء عبد التواب حسن، الأم المكلومة: "بنتي خرجت للذهاب إلى جدتها في حوالي الرابعة والنصف عصرًا، وأثناء ذلك كانت الذئبة "الجارة القاتلة" تنتظر فريستها الصغيرة "ريتاج" عند الباب لتسرق قرطها الذهبي وتكتم أنفاسها وألقتها تحت السرير ووضعتها بعد ذلك في الدولاب وفي صباح يوم الخميس الساعة الخامسة فجرًا أشعلت النيران في جسدها النحيل وألقتها عند أبواب مدرسة النقراشي حتى تبعد أي شبهات عنها.

وأضافت: "الجارة كانت تشاهد دموعي وحزني على بنتي ولم يتحرك لها ساكن وكأن قلبها كالحجر الصوان والغريب في الأمر أنها كانت تبحث معنا عن ابنتي ولم تذكر لي أنها شاهدتها".

وتابعت والدموع تنهمر من عينيها: "كانت تقول لي ربنا يجمعك بيها زي الناس ما بتقول هي كانت تردد الكلام ولم تشعر بي رغم أنها أم".

وطالبت الأم المكلومة القضاء المصري بالقصاص العادل من قاتلة ريتاج قائلة: "زي بنتي ما اتحرمت من الدنيا القاتلة تتحرم من الدنيا وزي ما حرمتني من ضنايا هي تتحرم من ضناها مطالبة بعدالة السماء ولا أريد شيئًا من الدنيا".

واستكملت الأم حديثها قائلة: "أنجبنا ولدين وما عنديش بنات غيرها وهي دلوعة البيت، كانت روحي وقلبي".

eb3ec77d9f.jpg

عدالة السماء للقاتلة

وطالب الأب عاطف محمود بتحقيق عدالة السماء وأن يحصل على حق ابنته التي راحت ضحية الغدر والخيانة من جارة لا رحمة فيها.

وسرد الأب قائلًا: "القاتلة قامت بكتم أنفاس ابنتى وقطعت إيديها ورجليها لسرقة قرطها الذهبي وأشعلت النيران في جسدها دون رحمة ووزعتها عند مدرسة النقراشي".

وتساءل الأب: لماذا كل هذا الإجرام في حق طفلة صغيرة كان ممكن تقص الحلق بأي شيء وتترك الطفلة دون قتلها بهذه الطريقة البشعة، علمًا لم يكن بيننا وبينها أي خصومة يوما ما.

وأشار إلى أنها تركت إرثًا من العار لجميع أسرتها الذين يشتهر عنهم الأخلاق ولم يكن يومًا بينهم خصومة معها وخلف جريمة بشعة سوف تلاحق عارها جميع أولادها وأسرتها.

وأوضح أنه لم يتعامل مع أولادها بذنبها فهم لا علاقة لهم بما فعلته والدتهم القاتلة.

 

محكمة جنايات نجع حمادي

وكانت محكمة جنايات نجع حمادي، قررت تأجيل نظر قضية المتهمة بقتل صغيرة خنقًا وتقطيع أطرافها وحرقها إلقاء جثتها بالقرب من صندوق قمامة بنجع حمادي، شمالي محافظة قنا إلى جلسة شهر يونيو المقبل لعدم حضور المتهمة.

وتعود أحداث القضية إلى 3 ديسمبر من عام 2023 عندما وجهت جهات التحقيق للمتهمة شيرين.ح.م.ح، تهمة استدراج وخطف ريتاج عاطف محمود تبلغ من العمر 3 أعوام، أثناء سيرها في الشارع إلى منزلها وسرقت قرطها الذهبي بالقوة ثم قامت بكتم نفسها حتى فارقت الحياة وقطعت يديها وقدميها، ثم أشعلت النيران في جسدها باستخدام البلاستيك ووضعتها في جوال، وألقتها بجوار المدرسة لإخفاء الجريمة وباعت الحلق بسعر 2300 جنيه.

 

ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا