عرب وعالم / الخليج 365

الامارات | "الفارس الشهم 3" .. الإمارات تؤمن سلال مساعدات مخصصة للأطفال والسيدات في غزة

الشارقة - بواسطة ايمن الفاتح - تواصل دولة الإمارات، وضمن عملية "الفارس الشهم 3"، تقديم الدعم الإنساني اللازم للشعب الفلسطيني الشقيق، وحرصت في هذا الصدد على توفير سلال مساعدات مخصصة للأطفال والسيدات في قطاع غزة بما يسهم في توفير احتياجاتهم الأساسية.

وأكد سعادة حمود عبدالله الجنيبي نائب الأمين العام في هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أن الهيئة وضمن عملية “الفارس الشهم 3” وبالتعاون والتنسيق مع كافة الجهات المعنية، تقوم بشكل مستمر بتجهيز سلال مساعدات مخصصة للأطفال والسيدات تتضمن جميع المستلزمات الأساسية التي تلبي احتياجاتهم، وذلك كجزء من المساعدات الإنسانية الإغاثية والغذائية التي يتم إرسالها يومياً إلى قطاع غزة خاصة في شمال القطاع.

وقال سعادته في تصريح لوكالة أنباء الإمارات "وام" : " إن توفير هذه السلال يأتي ضمن الجهود الإغاثية المتكاملة التي تقوم بها الدولة لتوفير المساعدات الإنسانية التي تصل إلى غزة عبر عمليات الإسقاط الجوي للمساعدات التي تعلن عنها باستمرار قيادة العمليات المشتركة في وزارة الدفاع، أو عن طريق قوافل المساعدات الإماراتية التي تدخل عبر معبر رفح البري".

وأكد الحرص على تأمين المساعدات الإغاثية والغذائية التي تلبي احتياجات كافة أبناء الشعب الفلسطيني الشقيق وفي مقدمتهم النساء والأطفال، مشيراً إلى أن هذه السلال يتم توفيرها إلى جانب السلال الأخرى الشاملة التي تتضمن جميع المواد الإغاثية والغذائية.

وذكر أن دولة الإمارات من أكثر دول العالم تقديماً للمساعدات إلى قطاع غزة، وهو يأتي تجسيداً لتوجيهات القيادة الرشيدة بالوقوف إلى جانب الشعب الفلسطيني الشقيق في هذه الأزمة الإنسانية التي يعاني منها، كما يعكس ريادة الدولة في العمل الإنساني العالمي.

ولفت إلى أنه يجري حالياً تجهيز كسوة العيد تمهيداً لإيصالها إلى قطاع غزة، مؤكداً أن الهلال الأحمر الإماراتي وكافة مؤسسات الدولة المعنية تعمل عن كثب من أجل تقديم الدعم الإنساني اللازم لأبناء الشعب الفلسطيني بشكل مستمر ومستدام.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الخليج 365 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الخليج 365 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا