عرب وعالم / الخليج 365

وزير دفاع إسرائيل يوجه بالتحقيق في مقتل عمال إغاثة أجانب بغزة

  • 1/2
  • 2/2

ea29c67c8c.jpg

الشارقة - اميمة ياسر - قال وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت، اليوم الثلاثاء، إنه أصدر تعليمات بالتحقيق في مقتل 7 من عمال الإغاثة التابعين لمنظمة "ورلد سنترال كيتشن" (المطبخ المركزي العالمي) الخيرية في قصف للجيش الإسرائيلي وسط قطاع غزة.

وأضاف جالانت، في منشور عبر منصة "إكس" (تويتر سابقاً): "إسرائيل ملتزمة بالعمل مع الدول والمنظمات الشريكة وتسهيل توزيع المساعدات"، بحسب وكالة "الأناضول" للأنباء.

وأشار إلى أن "الحادث الذي أدى إلى مقتل 7 من موظفي المطبخ العالمي هو حادث مأساوي، وسيتم التحقيق فيه بدقة".

وتابع وزير الدفاع الإسرائيلي: "أصدرت تعليماتي لمؤسسة الدفاع باتخاذ الإجراءات اللازمة، وإنشاء فريق تحقيق محترف، وفتح غرفة عمليات مشتركة مع المنظمات الدولية، وتخصيص الموارد لتوزيع المساعدات، وإطلاع المنظمات الدولية والشركاء على الحادث والإجراءات المتخذة".

ومساء الاثنين، استهدف جيش الاحتلال الإسرائيلي قافلة "المطبخ العالمي" بمدينة دير البلح وسط قطاع غزة، ما أسفر عن مقتل 7 أشخاص يحملون جنسيات أستراليا وبولندا وبريطانيا والولايات المتحدة وكندا وفلسطين.

وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، زعم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في بيان: "للأسف، وقع خلال اليوم الأخير حادث مأساوي، عبارة عن استهداف غير مقصود من قبل قواتنا لأناس أبرياء في قطاع غزة".

وادعى نتنياهو: "هذا يحدث في أوقات الحرب، ونحن نفحص ذلك بشكل كامل ونجري اتصالات مع الحكومات المعنية وسنفعل كل شيء كي لا يتكرر هذا أبدا".

وفي وقت سابق من اليوم الثلاثاء، أعلنت منظمة "المطبخ المركزي العالمي" تعليق عملياتها لنقل المساعدات الإنسانية في غزة، معربة عن شعورها "بالصدمة" لمقتل 7 من أعضاء فريقها في غارة للجيش الإسرائيلي على غزة.

وأوضحت المنظمة أنه "رغم التنسيق مع الجيش الإسرائيلي فقد تعرضت القافلة للقصف أثناء مغادرتها مستودع دير البلح".

هيثم هارون

هيثم هارون

بكالوريوس تربيه وماجستير في علوم السياحه من جامعة الأقصر ومتخصص في علوم السياحه والتحرير الاخباري التلفزيوني والصحفي.

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الخليج 365 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الخليج 365 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا