عرب وعالم / الخليج 365

الولايات المتحدة تحذر روسيا من هجوم كروكوس قبل وقوعه

  • 1/2
  • 2/2

ياسر رشاد - القاهرة - حذرت الولايات المتحدة الأمريكية السلطات الروسية قبل أسبوعين من الهجوم الإرهابي في قاعة مدينة كروكوس من أن قاعة الموسيقي قد تكون هدفًا محتملاً للهجوم، وفقًا لما نشرته صحيفة واشنطن بوست نقلاً عن مسؤولين أمريكيين مطلعين على الأمر.

وقالت الصحيفة: "قبل أكثر من أسبوعين من قيام الإرهابيين بهجوم مميت في ضواحي موسكو، أبلغت الحكومة الأمريكية المسؤولين الروس أن قاعة مدينة كروكوس، وهي مكان شهير للحفلات الموسيقية، هدفا محتملا، وتم نقل هذه المعلومات إلى روسيا قبل يوم واحد من إصدار السفارة الأمريكية في موسكو في 7 مارس تحذيرًا للمواطنين الأمريكيين لتجنب التجمعات الجماهيرية في ضوء هجوم إرهابي محتمل في العاصمة الروسية موسكو".

753.webp

فيما نقلت وكالة الأنباء الروسية "تاس"، أن الصحيفة الأمريكية ذكرت في إشارة إلى مسؤوليها وخبرائها الذين لم تذكر أسماءهم أنه "بينما تشارك واشنطن بشكل روتيني المعلومات حول الهجمات الإرهابية المحتملة مع دول أجنبية، بموجب سياسة تُعرف باسم" واجب التحذير، فمن غير المعتاد إعطاء معلومات حول أهداف محددة لخصم".

وأضافت الصحيفة أن "القيام بذلك يخاطر بالكشف عن كيفية حصول الولايات المتحدة على المعلومات الاستخبارية، مما قد يعرض أنشطة المراقبة السرية أو المصادر البشرية للخطر" بحسب "تاس".

وكان مدير جهاز المخابرات الخارجية الروسية سيرجي ناريشكين صرح للصحفيين في أمس أن جهاز الأمن الفيدرالي الروسي تلقى معلومات معينة من الولايات المتحدة حول التهديد بهجوم إرهابي محتمل على قاعة مدينة كروكوس، مؤكدًا أنها كانت عامة للغاية.

eb47c5812a.jpg

وذكرت شبكة "سي إن إن" في وقت سابق، نقلا عن مصادر، أن أجهزة المخابرات الأمريكية أبلغت روسيا بأن تنظيم "الدولة الإسلامية" الإرهابي (المحظور في روسيا) كان يخطط لهجمات إرهابية في روسيا. 

وقالت القناة التلفزيونية إن واشنطن كانت تتلقى مثل هذه المعلومات الاستخبارية منذ نوفمبر، لكن ليس من الواضح ما إذا كان هذا هو ما دفع السفارة الأمريكية في موسكو إلى إصدار التحذير في 7 مارس.

الهجوم الإرهابي في موسكو

يذكر أنه في مساء يوم 22 مارس، استهدف هجوم إرهابي مكانًا موسيقيًا في كراسنوجورسك، منطقة موسكو، خارج حدود مدينة موسكو مباشرةً، وبحسب لجنة التحقيق الروسية، فقد لقي أكثر من 140 شخصا حتفهم، وحصيلة القتلى مرشحة للارتفاع.

وتم القبض على 11 مشتبهًا بهم في الهجوم، من بينهم المسلحون الأربعة، الذين تم اعتقالهم في منطقة بريانسك، جنوب غرب موسكو، أثناء محاولتهم البحث عن ملجأ عبر عبور الحدود الأوكرانية القريبة.

فيما تم الإعلان عقب الحادث أن تنظيم "داعش" المسؤول عن هذا الهجوم الإرهابي ولكن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حاول إلقاء اللوم على أوكرانيا.

وقال بوتين في خطاب متلفز، نقلا عن معلومات أولية، إن الجانب الأوكراني أعد "نافذة" على الحدود خاصة لعبور الإرهابيين دون أن يتم اكتشافهم. ووعد بتحديد ومعاقبة كل من يقف وراء الهجوم على قاعة مدينة كروكوس، وفي 24 مارس، أعلنت روسيا الحداد الوطني الأول منذ عام 2018.

محمد يوسف

محمد يوسف

متخصص فى مجال الكتابة وتحرير المقالات والترجمة من اللغتين الإنجليزية والفرنسية والعكس لمدة تزيد عن 8 سنوات – الترجمة الكاملة يدويًا دون الإعتماد على أي مواقع ترجمة. – الدقة في الترجمة وعدم وجود أخطاء – التدقيق النحوي واللغوي للنص المترجم – مراعاة أن يتناسب أسلوب اللغة مع الموضوع

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الخليج 365 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الخليج 365 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا