عرب وعالم / اليوم السابع

رئيس حكومة إسبانيا يدعم الجهود الدولية فيما يتعلق بالوضع فى غزة

يدعم رئيس الحكومة بيدرو سانشيز، اليوم الثلاثاء، فى القمة حول غزة المنعقدة فى الأردن، جهود المجتمع الدولى لمحاولة التخفيف من حالة الكارثة الإنسانية التى يعيشها القطاع، حسبما قالت صحيفة الباييس الإسبانية.


وسافر سانشيز إلى الأردن لحضور هذا المؤتمر الذى روج له العاهل الأردني عبد الله الثانى؛ الرئيس عبد الفتاح السيسي؛ والأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن القمة فى الأردن  تحت شعار "دعوة للعمل.. استجابة إنسانية عاجلة لغزة"، وبمشاركة رؤساء الدول والحكومات وممثلين آخرين للمديرين التنفيذيين من جميع أنحاء العالم ورؤساء المنظمات الإنسانية ومنظمات حقوق الإنسان وكذلك المؤسسات المالية.

 

وهدفها هو تعزيز استجابة المجتمع الدولي للأزمة الإنسانية فى غزة، وتحديد التدابير والإجراءات المشتركة وتحديد الاحتياجات التشغيلية واللوجستية للمساعدات الإنسانية التي تصل إلى القطاع، والمقصود منه أيضا هو إظهار الدعم للعمل الإنسانى الذى تقوم به منظومة الأمم المتحدة.

 

وقالت المملكة المتحدة إن روسيا تقوم بتجنيد جنود في أفريقيا "لتعويض"، "خسائرها الكبيرة" في أوكرانيا، وتؤكد الحكومة أن مشاركة سانشيز فى هذا المؤتمر تعكس التزام إسبانيا بجميع الجهود التي يبذلها المجتمع الدولى للتخفيف من الوضع الإنسانى الكارثى فى غزة.


وبالإضافة إلى التحدث فى القمة، من المقرر أن يعقد سلسلة من الاجتماعات الثنائية، بما في ذلك مع العاهل الأردني، ومع جوتيريش، ومع مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليب لازاريني.

 

وبهذه الرحلة يكون رئيس الحكومة قد قام بأربع رحلات إلى الشرق الأوسط منذ بداية الصراع بين إسرائيل وحماس فى أكتوبر الماضى، وهو ما تعتبره السلطة التنفيذية دليلا على الدور الطليعى الذى تلعبه إسبانيا في البحث عن الحلول.

 

ويحضر سانشيز هذا المؤتمر بعد أن وافقت الحكومة على الاعتراف بفلسطين كدولة فى 28 مايو وقررت الأسبوع الماضى التدخل في إجراءات محكمة العدل الدولية التى بدأتها جنوب أفريقيا ضد إسرائيل بتهمة الإبادة الجماعية في قطاع غزة.

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا