عرب وعالم / اليوم السابع

مصادر أوروبية: بروكسل لن تتسرع فى إعادة فتح محادثات بريكست مع حكومة العمال

أشارت مصادر رفيعة المستوى في بروكسل إلى أن الاتحاد الأوروبي لن يتعجل في إعادة فتح مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي مع المملكة المتحدة حتى لو وصل حزب العمال إلى السلطة يوم الخميس المقبل، وفقا لصحيفة "الجارديان" البريطانية.

وقالت المصادر إن بروكسل سترحب بتغيير الحكومة، لكن الندوب العميقة التي تركها المحافظون خلال مفاوضات خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى جانب الأولويات الجديدة الناجمة عن الحرب في أوكرانيا، وصعود اليمين المتطرف، تلقي بثقلها على أذهان الشخصيات المؤثرة في بروكسل.

وقال مصدر رفيع المستوى مقرب من رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين "لا يعني ذلك أن الناس يفكرون بأشياء جيدة حول المملكة المتحدة، ولا يعني أنهم يفكرون بأشياء سيئة. إنهم لا يفكرون في المملكة المتحدة على الإطلاق".

وحذر مصدر رفيع ثان من أنه على الرغم من الدفء الذي يمكن أن يتوقعه حزب العمال "لا توجد شهية لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي في العواصم الأوروبية".

وقال "المملكة المتحدة ببساطة ليست في أذهان الناس. لدينا حربان مستمرتان - إعادة فتح المحادثات بشأن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي ستتطلب الكثير من رأس المال السياسي وستمتص الكثير من الموارد هنا في بروكسل".

كما أشارت مصادر رفيعة المستوى في المفوضية إلى أنه سيتعين على المملكة المتحدة أن تقدم عرضًا كبيرًا مقابل أي تنازلات لتعزيز العلاقات مع التكتل.

وقال دبلوماسي كبير في بروكسل "إذا طُلب منا تقديم هدية للمملكة المتحدة، فسيكون السؤال هو ما الذي سنحصل عليه في المقابل. سوف يتساءل الناس، هل يستحق الأمر الألم."

واستبعد زعيم حزب العمال، كير ستارمر، بالفعل العودة إلى الاتحاد الجمركي أو السوق الموحدة، قائلاً إن ذلك سيجلب "اضطرابات"، لكنه قال إنه يريد تحسين العلاقات في مجالات التجارة والبحث والتطوير والدفاع والأمن والتعليم. . ومن المرجح أيضًا أن يكون تسعير الكربون وإعادة تنظيم التنظيم الباهظ التكلفة للمواد الكيميائية على قائمة أمنيات حكومة حزب العمال القادمة.

 

انتبه: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا